الحفاظ على البيئة
1- ثراء المعلومة العلمية عند الفنيين من معرفة طبيعة وخصائص مياه الصرف الصناعى ومدى خطورتها على الثروة السمكية والزراعية ومايترتب عليه من أثر على الإنسان والحيوان .
2- قدرة العاملين على معرفة ومواكبة التكنولوجيا الرئيسية المستخدمة فى معالجة مياه الصرف الصناعى .
3- الدراية والمعرفة الكاملة بالقوانين واللوائح البيئية المصرية المتعلقة بالتخلص من الصرف الصناعى والحمأة . ومن هنا قام العربى بتطبيق نظام ما يسمى بالرصد الذاتى لوحدة معالجة مياه الصرف الصناعى وهو عبارة عن تمكين الفنيين القائمين على المحطة من تقييم ورصد مدى الالتزام بالقوانين البيئية ثم تطوير المحطة بحيث تشمل تحسين الأداء البيئى .  وبناءاً عليه كان هناك عدة أهداف لاستخدام هذا النظام منها :-
1- رصد وتجميع بيانات حقيقية تتعلق بتشغيل محطة معالجة مياه الصرف الصناعى
2- القدرة على تحليل القراءات ومعرفة الأداء البيئى للمحطة .
3- المحافظة على الالتزام بالمتطلبات القانونية .
4- التحسين الدائم والمستمر لأداء التشغيل البيئى .
5- القدرة على رفع كفاءة المحطة إذا لزم الأمر .

 

ونظراً لتطبيق نظام الرصد الذاتى للمحطة فانه يتم حصر جميع مشاكل بيئة العمل فى الآتى :-
- انبعاث غازات كيميائية خطرة مما تؤثر سلباً على صحة العاملين بالمحطة منها الروائح الكريهة والضوضاء والمياه التى تم معالجتها والحمأة الناتجة وكيفية تداولها
لذا كان للرصد الذاتى مزايا عديدة بالنسبة للعربى منها :-
- القدرة على تحديد الاتجاهات فى أداء المحطة .
- تحديد نوع الكيماويات المستخدمة فى معالجة مياه الصرف الصناعى .
- سهولة الالتزام بأنظمة إدارة البيئة (ISO 1400) والتربع على قائمة المنافسين .
- سرعة اتخاذ إجراءات تصحيحية فى حالة أى ظهور أو أى خلل أو عدم الالتزام بالقوانين .
- سهولة اتخاذ القرار نظراً لأن النتائج حقيقية .

 

ومن هنا كان لابد ان نتسائل ما هى خصائص تلك المياه التى يتم معالجتها حتى يطبق عليها كل هذة العمليات ؟ والإجابة :-
هناك نوعان من الخصائص لمياه الصرف الصناعى (فيزيائية وكيميائية)

 

أولاً:الخصائص الكيميائية على سبيل المثال
- المواد العضوية : وتتكون من خليط من الكربون والهيدروجين والأكسجين بجانب العناصر الأخرى مثل الكبريت والفسفور والحديد .
- الزيوت والدهون والشحوم : وتعتبر من أكثر المواد ثباتاً حيث أنها لا تتحلل بسهولة وإذا لم يتم إزالتها فانها تسبب مشكلة على الأحياء المائية .
- المنظفات الصناعية : وهى عبارة عن مواد خافضة للتوتر السطحى تسبب الرغوة فى محطات معالجة الصرف الصناعى .

 

ثانيا: الخصائص الفيزيائية على سبيل المثال
- المواد الصلبة : وهى عبارة عن الموادالكلية الصلبة الذائبة والعالقة بمياه الصرف الصناعى .
- الرائحة : والتى تنبعث عادة من الغازات المتولدة من تحلل المواد العضوية أو المضافة الى مياه الصرف .
- اللون : يختلف لون مياه الصرف الصناعى طبقاً لنوع الصناعة ولايمكن لطرق المعالجة التقليدية إزالة اللون .
- العكارة : وهى عبارة عن مقياس لمرور الضوء خلال الماء .

 

وتتم عملية المعالجة لمياه الصرف الصناعى بعدة عمليات مترابطة مع بعضها البعض أو منفردة
1- العمليات الفيزيائية :- وهذه العملية تعتبر أول العمليات المستخدمة فى معالجة مياه الصرف الصناعى ومن أهم هذه الطرق (التصفية - الخلط - الترويب - الترسب -التعويم - الترشيح)
2- العمليات الكيميائية :- وتعتمد هذه العملية على التفاعل الكيميائى من أجل تحول الملوثات الى مواد يسهل فصلها وترسيبها ومن أكثر الطرق شيوعاً هى (الترسيب والامتزاز والتطهير)
3- العمليات البيولوجية :- وتستخدم هذه الطريقة فى التخلص من المواد العضوية القابلة للتحلل بيولوجياً .

 

وبعمل هذه العمليات ومتابعة نتائجها دورياً يتم معالجة مياه الصرف الصناعى وصرفها مباشرة وهى صديقة للبيئة .
آملين من المولى عز وجل أن يكون هذا العمل خالصاً لوجهه الكريم .

جميع الحقوق محفوظة لدى شركات و مصانع العربي © 2016